ما الذي تبحث عنه ؟

أعمال

الرئيس التنفيذي لشركة أرامكو: الطلب المتوقع على النفط سيصل إلى 105 ملايين برميل يومياً في عام 2025

الرئيس التنفيذي لشركة أرامكو: الطلب المتوقع على النفط سيصل إلى 105 ملايين برميل يومياً في عام 2025

توقع الرئيس التنفيذي لشركة أرامكو، المهندس أمين الناصر، زيادة الطلب على النفط في عام 2025 إلى 105 ملايين برميل يوميًا، وذلك خلال مشاركته في المؤتمر الدولي لتكنولوجيا البترول (IPTC) 2024 في الظهران. وقد أعرب الناصر عن عدم توقعه لوجود ذروة للطلب على النفط في المستقبل.

 

وفيما يتعلق بتوقعات الشركة لعام 2024، أشار الناصر إلى أن الطلب على النفط سيصل إلى 104 ملايين برميل يوميًا في ذلك العام. وتعكس هذه التوقعات استمرار الاعتماد على النفط كمصدر رئيسي للطاقة على مستوى العالم.

وعلى الرغم من التحول العالمي نحو مصادر الطاقة المتجددة والاهتمام المتزايد بتطوير تقنيات الطاقة البديلة، إلا أن النفط ما زال يلعب دورًا حيويًا في اقتصادات العديد من الدول. وتعزز هذه التوقعات أهمية شركات النفط والغاز الكبرى مثل أرامكو في تلبية الطلب المتزايد على الطاقة.

 

وقد أكد الناصر أن شركة أرامكو ملتزمة بتوفير الطاقة وزيادة الطاقة الاستيعابية والإنتاج اليومي. كما أشار إلى أن الشركة تعتزم الاستثمار في التقنية والتوسع في مجالات جديدة ومبتكرة، مما يعزز دورها في قطاع الطاقة ويساهم في تلبية الاحتياجات المتزايدة للعالم.

وتعد توقعات الناصر بزيادة الطلب على النفط في عام 2025 إلى 105 ملايين برميل يوميًا بمثابة تحدي لشركات النفط والغاز لتلبية هذا الطلب المتزايد. ومن المتوقع أن تستمر شركات النفط في السعي لتحسين تقنيات الاستخراج وزيادة الإنتاج لتلبية احتياجات السوق.

 

يأتي هذا التوقع في ظل تحولات كبيرة في صناعة الطاقة وزيادة الاهتمام بالتنوع الطاقوي والاعتماد على مصادر الطاقة البديلة. ومع ذلك، يظل النفطلعب دورًا أساسيًا في تلبية الاحتياجات العالمية للطاقة حتى الآن، ومن المتوقع أن يستمر في القيام بذلك في المستقبل القريب.

من الواضح أن زيادة الطلب على النفط في عام 2025 يعكس استمرارية دور النفط كمصدر رئيسي للطاقة في القطاعات المختلفة مثل النقل والصناعة. وقد تكون هناك عدة عوامل تسهم في هذه الزيادة المتوقعة، مثل نمو السكان والتنمية الاقتصادية في بعض الدول النامية، وزيادة الاحتياجات الطاقوية لقطاعات جديدة تنشأ في أنحاء العالم.

 

مع ذلك، يجب أن نلاحظ أن هذه التوقعات تأتي في ظل تطورات عالمية في مجال الطاقة، حيث تسعى العديد من الدول والشركات لتعزيز استخدام الطاقة المتجددة وتحقيق الاستدامة البيئية. ومن الممكن أن تؤدي هذه التحولات إلى تغييرات في الطلب على النفط في المستقبل، خاصةً في ظل التحول نحو تكنولوجيا السيارات الكهربائية وزيادة الاهتمام بتوليد الكهرباء من مصادر متجددة.

بالنسبة لشركة أرامكو، فإن توقعات الزيادة في الطلب على النفط توفر فرصًا لتعزيز دورها كواحدة من أكبر شركات النفط والغاز في العالم. من المتوقع أن تستمر الشركة في الاستثمار في التقنية وتطوير مشاريع جديدة لتلبية الطلب المتزايد والتحديات المستقبلية في صناعة الطاقة.

آخر الأخبار

اقتصاد

أفادت تقارير حديثة من مجلة “فوربس الشرق الأوسط” أن شركات أرامكو السعودية والبنك الأهلي ومصرف الراجحي وكهرباء السعودية قد ..

أعمال

أعلن صندوق الاستثمارات العامة السعودي عن تأسيس مجموعة “نيو للفضاء” (NSG)، وهي شركة وطنية تهدف إلى تحفيز خدمات الأقمار ..

أعمال

شهد سوق تأجير المركبات قصير الأجل في السعودية ارتفاعًا ملحوظًا في متوسط التكلفة السنوية خلال العام الماضي، حيث بلغ ..

أعمال

تعاني سوق السيارات في المملكة العربية السعودية من تحديات عدة تؤثر سلبًا على القطاع، ومن بين هذه التحديات تأثير ..